Tuesday, February 07, 2006

ضباب

كثيرا ما رأيت نفسى
فى نفس الحلم
أقف وحيد
مع اختلاف الأماكن
ومن حولى فراغ
وفى الأفق
ضباب بعيد
و اجواء خريفية
انتظر شىء ما
لعله قطار أو حلم
وتتجسد الأمانى
والأحاسيس الشتوية
و لا أمل الأنتظار
و لا يأتى
ولا أمشى
و لايبدأ الواقع
أو ينتهى الحلم
أو يأتى بجديد
وما ذلت انتظر
وما ذلت وحيد
فى الضباب

احمد

6 comments:

Geronimo said...

حلمك الضبابي كثيرا ما يراودني
والانتظار هو البطل
والنهايات مفتوحة
ولكن في حلمي ترقبنى عيون طفلة
اعرفها ولا تعرفني
هل نلعب لعبة من العاب التنبؤ
ام انها طاقة الحلم تريك الماضي والحاضر والمستقبل

ادم المصري said...

ايه يا ابني البءس ده حرام عليك نفسك

Tamer Atef said...

إنى أرى ما لاترون, و أسمع ما لا تسمعون,والله لو علمتم ما أعلم لضحكتم قليلا و لبكيتم كثيرا, و لما تلذذتم بالنساء على الفراش, و لخرجتم إلى الصعدات تجأرون إلى الله,و الله لوددت أنى شجرة تعضد..و الله لوددت أنى شجرة تعضدت. صدق رسول الله
كنت أنوى معاتبتك على مدى فرط حزنك..فتذكرت حديث رسول الله..فلتمست لك العذر..
و لكن أسمح لى يا أحمد _و نحن أصدقاء عمر_ أن تشاركنى حيرتى فى معرفة نوع العلاقة الأبدية " فى ظنى" بين الأبداع و المعانة..أو الحزن بمعنى أضق؟ هل للأبداع رحم اخر غير المعانة؟لكم حيرنى هذا السؤال و لكن استنادا لرصيد المحبه و العشرة بكسر العين,أقحمك معى فى حيرتى.على أمل لقاء قاريب يا أحمد..سلام

egyptaya said...

I believe there is something inside us which makes us always waiting, always missing and always searching.Are we waiting to go back to where we all came from? are we missing the beautiful feeling we had once before we were born?Are we searching for our ways to go back to that place? I always wonder about that.

hesterua said...

جيرو
اعتقد زى ما قلتى
الأنتظار هو البطل
ادم
يا عمنا....لزوم ما يلزم
تامر
المشكلة مش فى المعانة
بس هو نوع من التعبير عن بعض الحالات اللى بتعدى علينا كل فترة
او زى اليومين دول
كل 3 ايام
egtptaya
عن موضوع الأنتظار
من ناحية اخرى
اللى قابلينا قالوا
وقوع البلا ولا انتظاره

hesterua said...

جيرو
اعتقد زى ما قلتى
الأنتظار هو البطل
ادم
يا عمنا....لزوم ما يلزم
تامر
المشكلة مش فى المعانة
بس هو نوع من التعبير عن بعض الحالات اللى بتعدى علينا كل فترة
او زى اليومين دول
كل 3 ايام
egtptaya
عن موضوع الأنتظار
من ناحية اخرى
اللى قابلينا قالوا
وقوع البلا ولا انتظاره