Saturday, March 03, 2007

تك..تك..تك

السادسة صباحا , ثلاث ساعات من النوم المتقطع شاركنى معهم كثير من القلق والأرهاصات , افتح عيناى على شعور غريب , أعرف اننى مرهق , واعرف اننى بحاجة للنوم , وأعرف ان اخر شئ سأفعله هو معاودة النوم من جديد , انها لحظة من تلك اللحظات التى يحتار عقلى فيها فلا أعرف هل نمت حقا ام لا , لا أعرف هل تلك الحالة من النشاط مبعثها التعب أم القلق , أقوم لأجلس على الفراش , أمامى ثلاث ساعات على موعد العمل , أقرر ان اخرج الأن , لا انوى على شئ ولكن ساخرج , ارتدى ملابسى وانا اتابع الضوء وهو يتسلل تدريجيا لحوائط المنزل , بينما اسمع الطقوس الصباحية التى افتقدها منذ فترة , ياتينى صوت النقشبندى من الراديوهات البعيدة وهو يناجى ربه خاطفا قلبى لذكريات بعيدة استعيدها عندما يقول يا رب الورى , بينما يبدأ الشيخ رفعت تلاوته , المتداخلة مع صوت اذاعة لندن القادمة من مكان ما , سيمفونية المياه المتحركة والقادمة من حمامات الجيران تنبئ عن استعداد البشر ليوم جديد , فى الغالب اتنازل عن وجبه الأفطار , بينما لا اتنازل عن كوب الشاى الصباحى , ولا استطيع شرب الشاى على معدة خالية , قطعة خبز صغيرة تحل المشكلة , لأنطلق بعدها اصافح نسمات الصباح شتوية النكهة , تأخذنى أقدامى لمقهى ابوطرية , طالما شربت الشاى باللبن هناك فى مثل ذلك الموعد , اخترت منضدة فوق الرصيف فى مواجهة الشارع حيث احببت ان ارى المدينة وهى تستعد لليوم الجديد , اكتشفت ان المنضدة المقابلة عليها حقيبة حريمى , واندهشت افكرة وجود انثى هنا وفى ذلك الموعد , بحث بعينى عنها لأجدها تتكلم فى تيلفونها المحمول من على الرصيف الأخر بينما تتابع عيناها الحقيبة , غريبة هى على الآرجح , ترتدى جينز باهت , كاميرا الفيديو التى تحملها بالأضافة لجهاز المسجل الموضوع جانب الشنطة انبأنى انها صحفية , أتركها وأاعبث فى تيلفونى المحمول لأكتشف وجود رسالة مفتوحة ولم اقرأها منذ يومان ..((ازيك يا حمد , مش هتكتب الغنوة بقه )) ابتسم فى اسى , ثلاثة اشهر لم اكتب خلالهم حرف واحد من الأغانى المطلوبة منى , اتعلل بالعمل , وبأشياء اخرى , من جديد انظر للصحفية فأجدها تقترب , تجلس فى مكانها وتبعثر اوراقها بينما تكتب على كل ورقة ملاحظة ما , اشعر برغبة فى الكتابة , أطب منها ورقة بيضاء , تعطينى اياها مع ابتسامة وسؤال اذا كنت من اهل بورسعيد , مع اجابتى بنعم تنتقل لتجلس امامى , تسألنى عن اشياء تخص موضوع ما جائت من اجله بورسعيد , تندهش عندما اخبرها عما يجب ان تفعله وعن اسماء وعناوين شخصيات لم تتصور ان تصل لهم بتلك السهولة , تطلب رقم تيلفونى وتعود الى مكانها , لحظات ثم تقوم لتدفع الحساب فأتهيأ لمصافحتها ولكنها تذهب دون ان تلقى على ولو نظرة واحدة , انظر لها وهى تبتعد للحظة ثم انظر للورقة البيضاء من جديد .......احاول الكتابة فلا استطيع , ابتسم فجأة وانا اتذكر زميلى وهو يطلب منى كتابة اغنية مستهلكة , لم استطع يوما كتابة الأغانى , ولم اعتقد ان ما اكتبه صالح للشعر او الغناء , حتى عندما رأيته بعد التلحين والغناء اشعر انها صدفة , ولكنى قررت ان اكتب فجأة ...وكتبت

ياللى متعرفش حاجة
ولا حاسس اى حاجة
فاضل بس ان اقولك
خلاص..مبقتش حاجة
أجمل كلام وقلت
سهم وقلوب رسمت
شعر وغرام كتبت
وانت مقريتش حاجة
ياللى متعرفش حاجة
ولا حاسس اى حاجة
فاضل بس ان اقولك
خلاص..مبقتش حاجة
قلبى اللى اشتراك
بعته ونسيت هواك
والقلب اللى رماك
باعك وجريت عليه
راجع دلوقتى ليه
عايز من قلبى ايه
مش بعته وسبته مرة
دلوقتى مالكش فيه
احمد

8 comments:

قصاقيص said...

بجد أحييك علي إحساسك العالي المبدع
إنت مشيتني معاك في الشوارع اللي لسه بادئة تحس النهار الجديد.... وحسستني بلسعة البرد في ساعة صبح هادية...وقعدتني ع القهوة ........كل حاجه حسيتها بجد
ده غير انك رحمتني من اسئلتي اللي كتير سألتها لنفسي الصبح"هو انا نمت ولا لأ؟؟...انا مش حاسة اني مرتاحة كفايه وفي نفس الوقت حاسة اني اقدر اكمل من غير ما احاول انام تاني"0
القصيدة الغنائية دي حلوة...وكلامها واقعي...تحياتي

hesterua said...

قصاقيص
منورانى بجد
وشكرا على كلامك الرائع ده بجد
تحياتى

شيماء الجيزى said...

صباحك فكرنى بصباحى ...بس انا من غير شاى من غير اى حاجه بس يمكن فى مجموعه ادويه :)

اوقات..بحاول اكتب بمسك ورقه وقلم واقعد اشخبط لكن مبوصلش لشىء بفضل حزينه
وعرفت دلوات ان الى بيكتبوا حالهم زى
لكن خرجت بحاجه حلوة
وكتبت بعد زمان كلمه جميله
حلوة فعلا قصيدتك الغنائيه
كلامك فيه حب جميل بيجذب بجد
صباحك سكر يا احمد :d

Love & Friendship,this is my life said...

ما شاء الله احساسك اكثر من رائع
انا فعلا عشت كل كلمة كتبتها
وصلنى الاحساس لدرجة انى شفت الموقف كله من اوله لاخره فى خيالى
القصيدة تحفة ودى مش حاجة جديدة عليك

:)

هيثم ابوعقرب said...

اشطه يا مان
الكلمتين اللي كتبتهم في الكومنت اللي فوق مش حساره فيك

بس عايز اقولك اني بكره الاسلوب د ه ف الاغنيه اللي بيقول
انا عملت كل حاجه وانت معملتش حاجه
ومش عارف ايه والفكره المحروقه دي

علي فكره
انت لما بتغير المواضيع بتبقي فنان وهمي
صبح صبح ياعم الحج

Ahmed Montaser said...

جميلة أوي

sun rays said...

مدوناتك رائعه واسلوبك بديع

arab girlscool said...

This is such a nice addition thanks!!!
عرب كول
شات صوتي
شات مغربي
إنحراف كام
شات عرب كول
صوتي
دردشه صوتيه
سعودي كول